تعرف على الموعد المتوقع لولادة أول طفل في الفضاء 🚀

83776731_3309535912396079_5629285704971321344_n
The Mars Society
  • أحمد حسن
  • الأحد، 06-06-2021
  • 08:51 ص
عندما يولد أول طفل في الفضاء، فسيكون بمثابة معلم بالغ الأهمية للبشرية. مثل هذه الولادة من شأنها أن تمثل بداية حضارة متعددة الكواكب للجنس البشري.

خلال نصف القرن الأول من عصر الفضاء، أطلقت الحكومات فقط الأقمار الصناعية وعدد من الأشخاص في مدار الأرض. لكن اليوم تقوم المئات من شركات الفضاء الخاصة ببناء صناعة جديدة لديها بعائدات سنوية تقدر بـ 300 مليار دولار أمريكي.

ويتوقع العلماء بأنه في غضون 30 عامًا سيبدأ الناس العيش في الفضاء - وبعد فترة وجيزة - سيولد أول طفل خارج الأرض.

اظهار أخبار متعلقة



بدأ الفضاء كاحتكار ثنائي حين تنافست الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي على السيادة. لكن بينما حققت وكالة ناسا الهبوط على سطح القمر في عام 1969 تقلصت ميزانيتها منذ ذلك الحين بمقدار ثلاثة أضعاف. بعدها لم تعد روسيا قوة اقتصادية عظمى ووجودها في الفضاء ظل شاحبًا.

القوة الجديدة الآن هي الصين. ورغم أن بدايتها متأخرة إلا أن برنامج الفضاء الصيني يشهد طفرة مدعومة بميزانية نمت مؤخرًا بشكل أسرع من اقتصادها. تقوم الصين ببناء محطة فضائية وقد هبطت مجسات على القمر والمريخ تابعه للصين، إضافة إلى أنها تخطط لإنشاء قاعدة على القمر. وإذا استمرت في مسارها الحالي، ستصبح الصين قريبًا القوة الفضائية المهيمنة.

لكن التقدم الأكثر إثارة هو الذي أحرزته شركات الفضاء الخاصة التي تقوم بتسويق فكرة السياحة والترفيه الفضائية. فمثلاً هدف إلون ماسك مالك SpaceX هو نقل 100 شخص في وقت واحد إلى القمر والمريخ وما بعد ذلك. كما تهدف شركة Blue Origins التي يمتلكها جيف بيزوس إلى استعمار النظام الشمسي.

قد تراودنا الشكوك في مثل هذه الخطط العظيمة لكن تذكر أن هذين هما أغنى شخصين في العالم.

اظهار أخبار متعلقة



سيكون من الآمن القول إن مستقبل رحلات الفضاء الخاصة سيكون الأقوى حيث فاق في عام 2016 عدد عمليات الإطلاق التجارية عدد عمليات الإطلاق من قبل جميع دول العالم مجتمعة.

إن الرحلة إلى المريخ تبعد حوالي 1000 مرة عن الرحلة إلى القمر، لذلك سيكون القمر أول منزل للبشرية بعيدًا عن موطننا الأرض.

تتشارك الصين مع روسيا خططًا لبناء منشأة طويلة الأجل في القطب الجنوبي للقمر في ما بين 2036 و 2045. وتخطط ناسا لوضع "حذاء على القمر" في عام 2024 وإنشاء مستوطنة دائمة تسمى معسكر قاعدة أرتميس في غضون عقد آخر.

كما تخطط ناسا أيضًا لإطلاق محطة فضائية على سطح القمر في عام 2024 تسمى Gateway. وتتعاون ناسا مع سبيس إكس لهذا المشروع والمشاريع المستقبلية القمرية، مما يعني أن المحطة القمرية ستسهل على سبيس إكس إعادة إمداد المستعمرة القمرية المستقبلية.

اظهار أخبار متعلقة



بعد ذلك نأتي إلى المريخ، التعاون بين SpaceX و NASA  يعمل على تسريع الجدول الزمني للوصول إلى هناك. خطط ناسا هادفة لكنها لم تعطي جدولًا زمنيًا محددًأ. على عكس  إيلون ماسك الذي أعلن بصوت عالٍ أنه يعتزم إنشاء مستعمرة على المريخ بحلول عام 2050. 

لكن محاولة البشرية لاستعمار القمر ستشكل لنا فكرة جيدة عن التحديات التي قد نواجهها على سطح المريخ.

وحتى نكون حضارة على سطح القمر أو المريخ، يحتاج السكان إلى التكاثر، وهذا يعني إنجاب الأطفال. سيكون العيش على القمر أو المريخ شاقًا ومرهقًا، لذلك من المحتمل أن يقضي السكان الأوائل بضع سنوات فقط في كل مرة ومن غير المرجح أن يبدأوا تكوين أسرة.

لا يزال هناك الكثير من الأشياء المجهولة. أولاً هناك القليل من الأبحاث التي أجريت حول بيولوجيا الحمل والصحة الإنجابية في الفضاء أو عن البيئة منخفضة الجاذبية مثل القمر أو المريخ.  كما أنه من الممكن أن تكون هناك مخاطر غير متوقعة على الجنين أو الأم. 

اظهار أخبار متعلقة



ثانياًالأطفال مخلوقات ضعيفة وتربيتهم ليس بالأمر السهل. لذا يجب أن تكون البنية التحتية لهذه القواعد متطورة لجعل نسخة ما من الحياة الأسرية العادية ممكنة وهي عملية ستستغرق عقودًا.

مع وضع هذه الشكوك في الاعتبار يبدو أن الطفل الأول الذي سيولد خارج الأرض سيكون قريبًا منها إلى حد كبير. 

مؤخرًا أرادت شركة هولندية ناشئة تدعى SpaceLife Origin إرسال امرأة حامل إلى مسافة  250 ميلاً بعيدًا عن الأرض للولادة. وقد تعتبر هذه الفكرة جيدة لكن العقبات القانونية والطبية والأخلاقية التي ستواجههم ستكون هائلة. 

كما تخطط شركة أخرى تدعى Orbital Assembly Corporation، لفتح فندق فخم في المدار في عام 2027 يسمى محطة فوييجر. وتشير الخطط الحالية إلى أن الفندق سيتسع لـ 280 ضيفًا و 112 من أفراد طاقم الفندق، مع تصميم عجلة الغزل التي بدورها ستوفر الجاذبية الاصطناعية.

اظهار أخبار متعلقة



ومع ذلك ، في 12 أبريل 2021 ، أعلنت وكالة ناسا أنها تدرس السماح لبرنامج تلفزيوني واقعي بإرسال مدني إلى محطة الفضاء الدولية وتصويره لمدة 10 أيام هناك.

ومن المعقول أن تتطور هذه الفكرة لإرسال زوجين ثريين لإقامة طويلة الأمد وتوثيق العملية بأكملها من الحمل وحتى الولادة في المدار.

في وقت ما حوالي عام 2040، سيولد طفل فريد. قد يحمل جنسية والديه، أو قد يولد في منشأة تديرها شركة وينتهي به الأمر عديم الجنسية، لكن هذا الشخص المستقبلي سيكون أول مواطن فضاء حقيقي في المجرة.
شارك
التعليقات