بالصور 📸 | اكتشاف "تنين" بحجم دجاجة عاش قبل ملايين السنين 🐉

pexels-pixabay-161959
CC0
  • أحمد حسن
  • السبت، 23-10-2021
  • 09:05 ص

تم اكتشاف ديناصور ينتمي إلى فصيلة التيرانوصور ريكس "تي ريكس" -ولكن بجسم بحجم دجاجة- كان من المحتمل أنه كان مسيطرا على زمام الأمور منذ حوالي 200 مليون عام.

هذا المخلوق الصغير المخيف، تم العثور على بقاياه المتحجرة في مقلع في جنوب ويلز وهو أقدم ثيروبود -مجموعة تضم تي ريكس والطيور الحديثة- تم العثور عليه في المملكة المتحدة.

تم تسمية المخلوق Pendraig milnerae، وتعني كلمة pendraig في ويلز "رئيس التنين" أما كلمة milnerae فهو لقب الراحلة أنجيلا ميلنر، إحدى نصيرات معرض الديناصورات في متحف التاريخ الطبيعي وباحثة ونائبة علم الحفريات في المتحف لأكثر من 30 سنوات.

اظهار أخبار متعلقة



تم اكتشاف حفريات مجزأة من هذا الديناصور في مقلع في جنوب ويلز في الخمسينيات من القرن الماضي، ولكن في السنوات الأخيرة وجدت حفريات مخبأة في درج مع بعض عينات التماسيح تم العثور عليها من قبل ميلنر.

ويعتقد الباحثون أن الديناصور عاش منذ 200 إلى 215 مليون سنة خلال أواخر العصر الترياسي. وربما كان حجم جسمه مشابهًا لحجم دجاجة في عصرنا الحديث، ولكن مع ذيل يصل طوله إلى متر تقريبًا.




وقال ستيفان سبيكمان، باحث في متحف التاريخ الطبيعي "عاش Pendraig milnerae بالقرب من بداية تطور الديناصورات آكلة اللحوم. من العظام التي لدينا يتضح أنه كان آكلًا للحوم، ولكن في وقت مبكر من تطور هذه المجموعة كانت هذه الحيوانات صغيرة جدًا، على عكس الديناصورات الشهيرة التيكانت تأكل اللحوم مثل T- rex والتي تطورت في وقت لاحق".

اظهار أخبار متعلقة



أطلق عليه سبيكمان وزملاؤه اسم رئيس التنين لتكريم موقعه المحتمل باعتباره إحدى المفترسين الرئيسيين. وكان إطلاق لقب ميلنر عليه مناسب تماما لأنها لعبت دورًا حيويًا في نقل العينة، فضلاً عن المساهمة بشكل كبير في فهم الديناصورات ذوات الأقدام.

يمكن أن يوفر اكتشاف هذا النوع الجديد دليلًا على أنه كان يوجد ما يعرف بظاهرة تقزم الجزيري. وقال سبيكمان "المنطقة التي تم العثور فيها على هذه العينات كانت على الأرجح جزيرة خلال الفترة الزمنية التي عاشت فيها. وغالبًا ما تميل الأنواع التي تعيش في الجزر إلى أن تصبح أصغر من تلك الموجودة في البر الرئيسي في ظاهرة تسمى تقزم الجزيري".




وأضاف سبيكما إنه بسبب عدم نمو البندرايج بشكل كامل لم يكن من الممكن التوصل إلى استنتاجات حول هذا الموضوع. "نحن بحاجة إلى مزيد من الأدلة والمزيد من الأنواع للتحقيق في احتمالية حدوث تقزم الجزيري في هذه المنطقة خلال تلك الفترة. إذا تمكنا من إثبات ذلك فسيكون لدينا أول حدث معروف لهذه الظاهرة التطورية".

اظهار أخبار متعلقة



وقال ريتشارد بتلر، مؤلف مشارك في ورقة بحثية عن الديناصورات وأستاذ علم الأحياء القديمة بجامعة برمنغهام "اكتشافات الديناصورات نادرة حقًا في ويلز، وهذا هو النوع الثالث فقط من الديناصورات المعروفة في البلاد، من المثير للغاية معرفة المزيد عن الديناصورات التي عاشت هنا في المملكة المتحدة خلال العصر الترياسي".

تم العثور على بقايا المخلوق في الخمسينيات من قبل علماء الحفريات باميلا روبنسون وكينيث كيرماك، وتم دراستها في ذلك الوقت لكن لم يتم تسميته.
شارك
التعليقات